من يناسب هذا البرنامج?

تم تصميم هذا البرنامج لأولئك الذين يتمتعون بالحس العاطفي والتسامح والذين يرغبون في أن يكونوا معلمين في مجال التعليم الخاص بما في ذلك رغبتهم في دمج التعليم من خلال تدريس المواد الإنسانية في المدارس فوق-الابتدائية في التعليم النظامي.

قد يختار خريجو البرنامج الالتحاق بالتعليم الخاص ويتخصصون في العمل مع الأطفال ذوي الإعاقات المعقدة مثل الإعاقات العقلية, التوحد, إعاقات التعلم متعددة-المشاكل, الاضطرابات العاطفية والسلوكية, أو ليصبح معلما لأحد موضوعات التخصص الإنساني (اللغة, الأدب أو الكتاب المقدس) في المدارس الثانوية. يتمتع هؤلاء المعلمون بميزة كبيرة مقارنة مع المعلمين الذين ليس لديهم التدريب في مجال التربية الخاصة, حيث يمكنهم دمج الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة في الفصول الدراسية النظرية والنظامية.

 

حول البرنامج

سيقوم الطلاب في هذه البرامج بدمج استخدام أجهزة الآيباد كجزء من تدريبهم في أطر التعليم الخاص من أجل تطوير تواصل أفضل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وتزويدهم بالمعلومات في عملية الخبرة العملية من خلال التطبيقات الخاصة التي تشجع مشاركتهم الأكاديمية والاجتماعية.

سوف يتعلم الطلاب في برنامج ثنائي-التخصصات وسوف يتعرفون على نوعين من التجربة العملية. كجزء من الخبرة العملية في التعليم الخاص وسوف يتخصصون في تحديد الصعوبات وبناء برنامج تدخل خاص في مجالات الإعاقة المعقدة, الطيف التوحدي, الاضطرابات العاطفية والسلوكية أو الإعاقات الحسية المعقدة.

وفي إطار التدريب للمدرسة فوق-الابتدائية سوف يتخصص الطلاب في دورة أخرى حسب الاختيار: الأدب, الكتاب المقدس أو اللغة.

في هذا الإطار سيتم اجراء تدريب عملي في التعليم النظامي في مدارس فوق-الابتدائية, مع التركيز على تدريس مجال المعرفة في الصفوف الاعدادية والثانوية وبناء برامج خاصة للشباب ذوي الاحتياجات الخاصة المدمجين مع المدارس النظامية العادية.

 

لماذا الدراسة في كلية لفينسكي للتربية?

  1. وفقاً لوزارة التربية والتعليم, فإن 95٪ من خريجي الكلية تم دمجهم في التعليم, أكثر من أي كلية أخرى في إسرائيل.
  2. التميز والاستحقاق – وفقا للبيانات الصادرة عن (مكتب الإحصاء المركزي) فإن معدل الاندماج في التعليم لخريجي كلية لڤينسكي التعليمية هو الأعلى بين جميع خريجي كليات التربية الأخرى في إسرائيل.
  3. الخبرة – يعتبر خريجو كلية لڤينسكي للتربية من ذوي الكفاءة العالية في جهاز التعليم. على مر السنين دربت الكلية عشرات الآلاف من المعلمين والمربين,أكثر من أي مؤسسة أخرى في إسرائيل.
  4. التقدم – كلية لفينسكي للتربية هي مركز التطوير المهني في جميع مراحل التطوير المهني, من الدراسات الجامعية للقب الأول, التدريب, درجات الترقية, والدورات المهنية الى اللقب الثاني.
  5. الابتكار – تجمع الدراسات بين التعلم في المركز وبين التعليم المبتكر والأمثل الذي يجمع بين الجانب التكنولوجي المتميز, لا سيما من خلال فهم بأنه مطلوب من المعلمين المستقبليين أن يكونوا مبتكرين ورياديين ورواد أعمال. بالإضافة الى ذلك, تم إنشاء مركز محاكاة وتعلم في الكلية يتيح للطلاب ممارسة سيناريوهات حقيقية وبالتالي الوصول إلى الميدان أكثر استعدادًا.
  6. الراحة – تقع الكلية في شمال تل أبيب, بالقرب من طريق نمير وبالقرب من شاطئ هاتسوك في تل أبيب. وسائل المواصلات مريحة للغاية, وهناك الكثير من مواقف السيارات المجانية للسيارات الخاصة.

עיקרי התוכנית

<<אוגוסט 2020>>
אבגדהוז
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 31 1 2 3 4 5